عايزين نحس ببعض


 
الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  العب اون لاين  

شاطر
 

 فائدة تدبرية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
admona


Moderator

فائدة تدبرية A7lashare-05000e97ba
admona

عدد المساهمات : 1121
تاريخ التسجيل : 04/05/2013
الموقع : http://www.nhisbibad.com/

فائدة تدبرية Empty
مُساهمةموضوع: فائدة تدبرية   فائدة تدبرية Emptyالأحد مايو 08, 2016 11:09 am

[size=32]اولاً الفرق بين :[/size]
 
[size=32]{ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ }[/size]
[size=32][ البقرة : 265 ][/size]
 
[size=32]مقارنة بقوله :[/size]
 
[size=32]{ وَاللَّهُ بَصِيرٌ بِمَا يَعْمَلُونَ }[/size]
[size=32][ البقرة : 96 ][/size]
 

 
[size=32]ويقاربها :[/size]
 
[size=32]{ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ }[/size]
[size=32][ البقرة : 234 ][/size]
 
[size=32]مقارنة بقوله :[/size]
[size=32]{ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ }[/size]
[size=32][ النور : 53 ][/size]
 
[size=32]قال العلماء :[/size]
[size=32]إذا كان العمل ظاهرياً يمكن أن يعلمه الناس[/size]
[size=32] قدم الله تعالى ذكر العمل[/size]
[size=32]مثل :[/size]
[size=32]{وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلَادَهُنَّ .... أَنَّ اللَّهَ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ }[/size]
 
[size=32]{ وَالَّذِينَ يُتَوَفَّوْنَ مِنْكُمْ .....  وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ }[/size]
 
 
[size=32]وإذا كان العمل يختص الله تعالى وحده[/size]
[size=32]بالاطلاع عليه والعلم به[/size]
[size=32] قدم سبحانه كلمة " خبير " أو " بصير "[/size]
[size=32]مثل :[/size]
[size=32]((إِذْ تُصْعِدُونَ وَلَا تَلْوُونَ ....  لِكَيْلَا تَحْزَنُوا عَلَى مَا فَاتَكُمْ[/size]
[size=32]وَلَا مَا أَصَابَكُمْ وَاللَّهُ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ  }[/size]
[size=32][ آل عمران : 153 ][/size]
 
[size=32]الحزن في القلب لا يعلمه إلا الله وحده[/size]
 
[size=32]{ هُمْ دَرَجَاتٌ عِنْدَ اللَّهِ وَاللَّهُ بَصِيرٌ بِمَا يَعْمَلُونَ }[/size]
[size=32][ آل عمران : 163 ][/size]
 

 
[size=32]ثانيا :[/size]
 
[size=32] كم وردت كل منهن ؟[/size]
 
[size=32]{ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ }  7 مرات[/size]
[size=32]{ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ }  4 مرات[/size]
[size=32]{ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ }   7 مرات[/size]
[size=32]{ وَاللَّهُ بَصِيرٌ بِمَا يَعْمَلُونَ }   4 مرات[/size]
 
[size=32]اللهم ارزقنا التدبر في كتابك والاهتداء بما فيه ،[/size]
[size=32] وتجاوز عنا جميعا .[/size]
 

 
[size=32]يقول تعالى :[/size]
 
[size=32]{ سَبَّحَ لِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ }[/size]
[size=32]ومرة يقول[/size]
[size=32]{ سَبَّحَ لِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ }[/size]
 
[size=32]فهل هناك فارق بينهما ؟[/size]
 
[size=32]فائدة تدبرية Download?mid=2%5f0%5f0%5f1%5f19246952%5fAB13w0MAAB1eVy7LWA8uuD4R8S8&m=YaDownload&pid=3&fid=Inbox&inline=1&appid=yahoomailفائدة تدبرية Download?mid=2%5f0%5f0%5f1%5f19246952%5fAB13w0MAAB1eVy7LWA8uuD4R8S8&m=YaDownload&pid=2&fid=Inbox&inline=1&appid=yahoomailفائدة تدبرية Download?mid=2%5f0%5f0%5f1%5f19246952%5fAB13w0MAAB1eVy7LWA8uuD4R8S8&m=YaDownload&pid=4&fid=Inbox&inline=1&appid=yahoomail   1 - إذا كرر كلمه ما[/size]
 
[size=32]كل الآيات بلا استثناء إذا كرر ( ما ) يعقب الآية بالكلام[/size]
[size=32]على أهل الأرض في كل القرآن في آيات التسبيح كلها ،[/size]
 
[size=32]اي إذا قال :[/size]
 
[size=32] { مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ }[/size]
 
[size=32]يعقب الكلام لأهل الأرض[/size]
 
[size=32]مثلا في سورة الصف[/size]
 
[size=32]{ سَبَّحَ لِلَّهِ مَا فِي السَّمَوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ *[/size]
[size=32]يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا لِمَ تَقُولُونَ مَا لَا تَفْعَلُونَ  }[/size]
 
[size=32]لأهل الأرض[/size]
 
[size=32]كذلك في سورة الحشر[/size]
 
[size=32]{ سَبَّحَ لِلَّهِ مَا فِي السَّمَوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ *[/size]
[size=32] هُوَ الَّذِي أَخْرَجَ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ مِنْ دِيَارِهِمْ لِأَوَّلِ الْحَشْرِ }.[/size]
 
[size=32]لأهل الأرض[/size]
 

 
[size=32]   2 - إذا لم كرر كلمه ما[/size]
 
[size=32]لا يذكر أهل الأرض ولا يعقبها , وإنما يعقبها بشيء عن نفسه[/size]
[size=32] أو شئ آخر مثلا في سورة الحديد :[/size]
 
[size=32]{ سَبَّحَ لِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ *[/size]
[size=32] لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ يُحْيِي وَيُمِيتُ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ }[/size]
 
[size=32] لم يتكلم على أهل الأرض .[/size]
 

 
[size=32]اذاً في جميع القرآن :[/size]
[size=32] حيث كرر { ما } يعقب الآية بالكلام على أهل الأرض .[/size]
 
[size=32] * ولذلك لاحظ في سورة الحشر أولها قال :[/size]
 
[size=32]{ سَبَّحَ لِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ }[/size]
 
[size=32]كرر { ما } لانه عقب بعدها باهل الارض[/size]
 

 
[size=32] * بينما في نهاية السورة[/size]
 
[size=32]{ هُوَ اللَّهُ الْخَالِقُ الْبَارِئُ الْمُصَوِّرُ لَهُ الْأَسْمَاء الْحُسْنَى[/size]
[size=32]يُسَبِّحُ لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ }[/size]
 
[size=32]لم يكرر { ما }[/size]
 
[size=32]لأنه لم يأت بعدها كلام على أهل الأرض وانتهت السورة .[/size]
 
[size=32] لذلك نقول القرآن تعبير فني مقصود كل كلمة ، كل تعبير ، كل ذكر ،[/size]
[size=32]كل حذف قُصِد قصداً ولم يأت هكذا .[/size]
 

 
[size=32]لو جاءت {إذا } و{ إن } في الآية الواحدة[/size]
[size=32] - تستعمل { إذا } للكثير[/size]
[size=32] - و{ إن } للأقلّ[/size]
 

 
[size=32]كما في سورة النساء[/size]
 
[size=32]{ .... فَإِذَا أُحْصِنَّ فَإِنْ أَتَيْنَ بِفَاحِشَةٍ ...}[/size]
  
[size=32]الاحصان امر متكرر اما وقوع الفاحشة نادر الحدوث[/size]
 

 
[size=32]وكما في الآية في سورة البقرة :[/size]
 
[size=32]{ إِذَا حَضَرَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ إِنْ تَرَكَ خَيْرًا ... }[/size]
 
[size=32]ولا بد ان يحضر الموت ، لكن لا يشترط ان يترك مالا[/size]
[size=32]وكما في آية الوضوء في سورة المائدة[/size]
[size=32]{ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا إِذَا قُمْتُمْ إِلَى الصَّلَاةِ فَاغْسِلُوا وُجُوهَكُمْ[/size]
[size=32]وَأَيْدِيَكُمْ إِلَى الْمَرَافِقِ وَامْسَحُوا بِرُءُوسِكُمْ وَأَرْجُلَكُمْ إِلَى الْكَعْبَيْنِ[/size]
[size=32] وَإِنْ كُنْتُمْ جُنُبًا فَاطَّهَّرُوا وَإِنْ كُنْتُمْ مَرْضَى أَوْ عَلَى سَفَرٍ[/size]
[size=32]أَوْ جَاءَ أَحَدٌ مِنْكُمْ مِنَ الْغَائِطِ }[/size]
 
[size=32]القيام إلى الصلاة كثيرة الحصول فجاء بـ { إذا }[/size]
[size=32]أما كون الإنسان مريضاً أو مسافراً أو جنباً فهو أقلّ[/size]
[size=32]لذا جاء بـ { إن }[/size]

 
[size=32]ما دلالة استعمال ( إذا ) و( إن ) في القرآن الكريم ؟[/size]
 
[size=32]{ إذا } في كلام العرب تستعمل للمقطوع بحصوله وللكثير الحصول[/size]
[size=32]كما في قوله تعالى :[/size]
 
[size=32]{ وَإِذَا حُيِّيتُمْ بِتَحِيَّةٍ فَحَيُّوا بِأَحْسَنَ مِنْهَا أَوْ رُدُّوهَا }.[/size]
[size=32][ النساء : 86 ][/size]
 
[size=32]وقد وردت { إذا } في القرآن الكريم 362 مرة لم تأتي مرة واحدة[/size]
[size=32]في موضع غير محتمل البتّة فهي تأتي إمّا بأمر مجزوم وقوعه[/size]
[size=32] أو كثير الحصول كما جاء في آيات وصف أهوال يوم القيامة[/size]
[size=32] لأنه مقطوع بحصوله[/size]
 
[size=32]أما { إن } فستعمل لما قد يقع ولما هو محتمل حدوثه[/size]
[size=32]أو مشكوك فيه أو نادر او مستحيل[/size]
 
[size=32]{ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَقْرَبُوا الصَّلَاةَ وَأَنْتُمْ سُكَارَىٰ[/size]
[size=32]حَتَّىٰ تَعْلَمُوا مَا تَقُولُونَ وَلَا جُنُبًا إِلَّا عَابِرِي سَبِيلٍ حَتَّىٰ تَغْتَسِلُوا ۚ[/size]
[size=32]وَإِنْ كُنْتُمْ مَرْضَىٰ أَوْ عَلَىٰ سَفَرٍ أَوْ جَاءَ أَحَدٌ مِنْكُمْ مِنَ الْغَائِطِ[/size]
[size=32] أَوْ لَامَسْتُمُ النِّسَاءَ ... }[/size]
 
[size=32]المرض والسفر هي امور محتملة الحدوث[/size]
 

 
[size=32]وكما في قوله تعالى[/size]
 
[size=32]{ أَرَأَيْتُمْ إِنْ جَعَلَ اللَّهُ عَلَيْكُمُ اللَّيْلَ سَرْمَدًا }[/size]
[size=32][ ص : 71 ][/size]
 
[size=32]هنا احتمال وافتراض .[/size]
 

 
[size=32]و{ وَإِنْ يَرَوْا كِسْفًا مِنَ السَّمَاءِ سَاقِطًا }[/size]
[size=32][ الطور : 44 ][/size]
 
[size=32]لم يقع ولكنه احتمال .[/size]
 

 
[size=32]و{ وَإِنْ طَائِفَتَانِ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ اقْتَتَلُوا }[/size]
 
[size=32]الأصل أن لا يقع ولكن هناك احتمال بوقوعه .[/size]
 

 
[size=32]وكذلك في سورة اﻷعراف[/size]
 
[size=32]{ انْظُرْ إِلَى الْجَبَلِ فَإِنِ اسْتَقَرَّ مَكَانَهُ }[/size]
[size=32][اﻷعراف : 143 ][/size]
 
[size=32]افتراض واحتمال وقوعه .[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
فائدة تدبرية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عايزين نحس ببعض :: وفى الدين حياه :: القسم الاسلامى-
انتقل الى: