عايزين نحس ببعض


 
الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  العب اون لاين  

شاطر
 

 مداخل الشيطان على الصالحين

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
admona


Moderator

مداخل الشيطان على الصالحين A7lashare-05000e97ba
admona

عدد المساهمات : 1121
تاريخ التسجيل : 04/05/2013
الموقع : http://www.nhisbibad.com/

مداخل الشيطان على الصالحين Empty
مُساهمةموضوع: مداخل الشيطان على الصالحين   مداخل الشيطان على الصالحين Emptyالثلاثاء مايو 10, 2016 12:15 pm

[size=35]مداخل الشيطان على الصالحين[/size]


 المدخل الأول :

التحريش بين المسلمين

يقول النبي صلى الله عليه وسلم

 
( إن الشيطان قد أيس أن يعبده المصلون في جزيرة العرب

 ولكن في التحريش بينهم )

رواه مسلم

رواه مسلم والترمذي وأحمد من حديث جابر رضي الله عنه.

 
وجاء عن سليمان بن صرد رضي الله عنه أنه قال :

 
( كُنْتُ جَالِسًا مَعَ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَرَجُلَانِ يَسْتَبَّانِ

فَأَحَدُهُمَا احْمَرَّ وَجْهُهُ وَانْتَفَخَتْ أَوْدَاجُهُ فَقَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ:

 [ إِنِّي لَأَعْلَمُ كَلِمَةً لَوْ قَالَهَا ذَهَبَ عَنْهُ مَا يَجِدُ لَوْ قَالَ أَعُوذُ بِاللَّهِ

 مِنْ الشَّيْطَانِ ذَهَبَ عَنْهُ مَا يَجِدُ ] ، فَقَالُوا لَهُ إِنَّ النَّبِيَّ

 صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ تَعَوَّذْ بِاللَّهِ مِنْ الشَّيْطَانِ

 فَقَالَ وَهَلْ بِي جُنُونٌ )

. رواه البخاري ومسلم وأحمد.

 
ثانياً : إساءة الظن

عن عَلِيُّ بْنُ الْحُسَيْنِ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا

أَنَّ صَفِيَّةَ زَوْجَ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَخْبَرَتْهُ

 
( أَنَّهَا جَاءَتْ إِلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ تَزُورُهُ فِي

اعْتِكَافِهِ فِي الْمَسْجِدِ فِي الْعَشْرِ الْأَوَاخِرِ مِنْ رَمَضَانَ ، فَتَحَدَّثَتْ عِنْدَهُ

سَاعَةً ، ثُمَّ قَامَتْ تَنْقَلِبُ ، فَقَامَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَعَهَا

يَقْلِبُهَا ؛ حَتَّى إِذَا بَلَغَتْ بَابَ الْمَسْجِدِ عِنْدَ بَابِ أُمِّ سَلَمَةَ مَرَّ رَجُلَانِ

مِنْ الْأَنْصَارِ ، فَسَلَّمَا عَلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ،

 فَقَالَ لَهُمَا النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : [ عَلَى رِسْلِكُمَا إِنَّمَا هِيَ

صَفِيَّةُ بِنْتُ حُيَيٍّ ] ، فَقَالَا : سُبْحَانَ اللَّهِ يَا رَسُولَ اللَّهِ ، وَكَبُرَ

عَلَيْهِمَا ، فَقَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : [ إِنَّ الشَّيْطَانَ يَبْلُغُ

 مِنْ الْإِنْسَانِ مَبْلَغَ الدَّمِ وَإِنِّي خَشِيتُ أَنْ يَقْذِفَ فِي قُلُوبِكُمَا شَيْئًا )

رواه البخاري ومسلم وأبو داود وابن ماجة وأحمد .

 
ثالثاً : تزيين البدعة للإنسان .

 
رابعاً : تضخيم جانب على حساب جانب آخر .

 
خامساً : التسويف والتأجيل .

 
سادساً : الكمال الزائف ، مثل :

_ النظر لما دونه من الأعمال الصالحة .

_ الإعجاب بالأعمال التي يقدمها ثم يشغله بالمباحات .

 
سابعاً : عدم التقدير الصحيح للذات وقدراتها ، وذلك من طريقين :

أ-نظرة الإعجاب والغرور بالذات ، وأن بعض الأعمال الصالحة يقوم بها

من هو دونه لاترقى لدرجة أعماله .

 
ب-نظرة التواضع والاحتقار للذات ؛ حتى يدفعها لعدم العمل بدعوى أنه

ليس بكفء لبعض الأعمال الصالحة .

 
ثامناً : التشكيك ، وذلك مثل :

_ التشكيك في صحة طريقة التربية.

ويقول التابعي نعيم بن حماد : " إن الجماعة ماوافق طاعة الله عز وجل

، وإذا فسدت الجماعة فعليك بما كانت عليه الجماعة قبل أن تفسد ،

 وإن كنت وحدك فإنك أنت الجماعة ".

 
_ التشكيك في نيته وإخلاصه ، وعلاج هذا قول الحارث بن قيس

 رضي الله عنه : " إذا أتاك الشيطان وأنت تصلى ، فقال إنك ترائي ،

فزدها طولا ً" .

 
تاسعاً : التخويف ، وذلك إما بالتخويف من :

أ-أولياء الشيطان ، يقول الله تعالى :

 
{ إِنَّمَا ذَلِكُمُ الشَّيْطَانُ يُخَوِّفُ أَوْلِيَاءَهُ فَلَا تَخَافُوهُمْ وَخَافُونِ

 إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ(175 }

( سورة آل عمران .

 
ب-الفقر ، يقول الله تعالى :

 
{ الشَّيْطَانُ يَعِدُكُمُ الْفَقْرَ وَيَأْمُرُكُمْ بِالْفَحْشَاءِ وَاللَّهُ يَعِدُكُمْ مَغْفِرَةً مِنْهُ

 وَفَضْلًا وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ(268) }

 سورة البقرة .

 
العوامل التي تساعد الشيطان في آداء وظيفته

 
أولاً : الجهل .

ثانياً : الهوى وضعف الإخلاص ، يقول الله تعالى عن الشيطان :

 
{ قَالَ فَبِعِزَّتِكَ لَأُغْوِيَنَّهُمْ أَجْمَعِينَ(82)

إِلَّا عِبَادَكَ مِنْهُمُ الْمُخْلَصِينَ(83)}

 سورة ص .

 
ثالثاً : الغفلة وعدم التنبه لمداخل الشيطان .

 
 العلاج من كيد الشيطان

1-الإيمان بالله ، يقول الله تعالى :

 
{ إِنَّهُ لَيْسَ لَهُ سُلْطَانٌ عَلَى الَّذِينَ ءَامَنُوا

 وَعَلَى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ(99) }

سورة النحل .

 
2-طلب العلم الشرعي من مصادره الصحيحة .

 
3-الإخلاص في هذا الدين ، يقول الله تعالى عن الشيطان :

 
{ قَالَ فَبِعِزَّتِكَ لَأُغْوِيَنَّهُمْ أَجْمَعِينَ(82)

إِلَّا عِبَادَكَ مِنْهُمُ الْمُخْلَصِينَ(83) }

 سورة ص .

 
ويقول عمر بن الخطاب رضي الله عنه : " حاسبوا أنفسكم قبل أن

تحاسبوا ، وزنوها قبل أن توزنوا ، فإنه أهون عليكم من الحساب

 غداً أن تحاسبوا أنفسكم اليوم "

 
وعن الحسن رضي الله عنه قال : " لا تلقى المسلم إلا يحاسب نفسه،ماذا

أردت تعملين ؟ وماذا أردت تأكلين ؟ وماذا أردت تشربين ؟

والفاجر يمشي قدماً ،لا يحاسب نفسه " .

 
4-ذكر الله والاستعاذة من الشيطان الرجيم ، يقول الله تعالى :

 
{ وَإِمَّا يَنْزَغَنَّكَ مِنَ الشَّيْطَانِ نَزْغٌ

 فَاسْتَعِذْ بِاللَّهِ إِنَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ(200) }


 سورة الأعراف .وكذلك قراءة المعوذتين وآية الكرسي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مداخل الشيطان على الصالحين
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عايزين نحس ببعض :: وفى الدين حياه :: القسم الاسلامى-
انتقل الى: